الكشف على 500 حالة مرضية للعيون في مخيم جامبيلا بإثيوبيا

 

الكشف على 500 حالة مرضية للعيون في مخيم جامبيلا بإثيوبيا

أجرت هيئة الاغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي يوم الإثنين5 شعبان 1438هـ  40 عملية لإزالة المياه البيضاء من العيون عقب كشوفاتها الطبية لأكثر من 500 حالة مرضية للعيون وتحديد مائة حالة أخرى لإجراء عمليات لها في الأيام التالية وذلك بالتعاون مع مؤسسة البصر الخيرية في مدينة جامبيلا الإثيوبية الواقعة على الحدود مع السودان التي تؤوي عدد من اللاجئين الفارين من دولة جنوب السودان ، وذلك في إطار جهودها لمحاربة داء العمي وسط الفقراء والمحتاجين في بعض دول العالم.

ولقد درجت هيئة الإغاثة بتعليمات من معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي رئيس مجلس ادارة الهيئة الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى على أن تقوم بهذه الجهود الكبيرة عبر هذا البرنامج الحيوي بغية أن تنشر الفرح في نفوس هذه الفئات الفقيرة التي هي في أمس الحاجة لمثل هذه الخدمات الصحية الحيوية من منطلق ديني وإنساني.

وقال الأمين العام للهيئة الأستاذ حسن شحبر إن جهود الهيئة في هذا الصدد  سوف تستمر بعون الله تعالى وبالدعم المتواصل من الشعب السعودي الكريم ، وقال إن الفريق الطبي في هذا المخيم يضم 4 اطباء ، و10 من الفتيين والكوادر الطبية ، وهناك برامج وحملات أخري سيجري تنفيذها في المستقبل نظراً لوجود أعداد كبيرة من المصابين بهذا الداء ممن لا يقدرون على تحمل  تكاليف العمليات الباهظة.

 

وكان العمل في المخيم الطبي قد بدأ منذ الساعة الثامنة صباحا حيث تدفقت أعداد كبيرة من المرضي صوب المستشفى من المسنين والمسنات والأطفال. ورغم عدم جاهزية المستشفى وقتها فإن الفريق الطبي بذل جهوداً كبيرة في التبكير في البدء في العمل قدر المستطاع.