هيئة الإغاثة توزع مساعدات جديدة للمنكوبين في اليمن

وزعت هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي تحت إشراف مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وبالتعاون مع مؤسسة البادية الخيرية مساعدات جديدة للمتأثرين من الحرب الدائرة في اليمن احتوت على كميات من المواد الغذائية مثل الدقيق والأرز والسكر والشاي والحليب والمعكرونة والزيت والفاصوليا والصلصة واستفادت منها (80) ألف شخص من المتضررين في (12) مديرية من مديريات محافظة حضرموت .. وقال الأمين العام للهيئة إحسان بن صالح طيب أن هذه المساعدات التي وزعتها الهيئة وبإشراف المركز ووفقاً للتقرير الذي تلقته من وفد الهيئة الذي سافر إلى هناك خصيصاً لهذا الغرض الإنساني دشنته محافظ محافظة حضرموت الدكتور عادل محمد باحميد الذي أشاد كثيراً بهذه الجهود في تخفيف معاناة المنكوبين في بلاده كما أوضح مندوب الهيئة في كلمة ألقاها بهذه المناسبة أن الهيئة ستواصل في تقديم دعمها الإنساني للمتأثرين من الحرب في كل أنحاء جمهورية اليمن حتى تتلاشى هذه الغيوم السوداء عن سماء هذه البلاد داعياً المولى عز وجل أن يبدد عنها هذه الكارثة ويعود الشعب اليمني لسابق عهده ..
تجدر الإشارة إلى أن هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية وفي إطار جهودها الملموسة في هذا الصدد قدمت من قبل (4.500) طن من شتى أنواع المساعدات للشعب اليمني ومولت المرحلة الأولى من المراحل التي نفذتها مؤسسة طيبة للتنمية في منطقة جول الريدة بمحافظة شبوة وبالتعاون مع البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا وائتلاف الإغاثة الإنسانية واستفاد منها (10.320) شخصاً في (1.788) منزلاً وبمبلغ (270) ألف ريال .. كما أن الهيئة وتحت إشراف مركز الملك سلمان بن عبدالعزيز وزعت ضمن حملتها الثامنة مساعدات متنوعة للمنكوبين هناك واحتوت على (14.400) سلة من المواد الغذائية بجانب (1.567) كرتوناً من الحليب و(648) كرتوناً من الزيت و(128) كرتوناً من الصلصة و(641) كرتوناً من الملابس وكلفت تلك الحملة (مليوناً) و(سبعمائة) ألف ريال ..