top_menu top_menu_01 2 top_menu_01 3 top_menu_01 4 top_menu_01 5 top_menu_01 6 top_menu_01 7 top_menu_01 8 top_menu_01 9 top_menu_01 10 top_menu_01 11 top_menu_01 12 top_menu_01 13 top_menu_01 14 top_menu_01 15 top_menu_01 26

(الإغاثة) تصف أوضاع اللاجئين الهاربين إلى أوربا بـ (كارثة) كبرى

وصفت هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي أوضاع اللاجئين من بعض الدول الأفريقية الذين يلاقون حتفهم عطشاً فوق رمال الصحراء أو غرقاً وسط أمواج البحر الأبيض المتوسط أثناء محاولاتهم للوصول إلى بعض الدول الأوروبية مثل (إيطاليا) و(مالطا) بـ (كارثة) كبرى وطالبت الجهات المعنية بالتدخل السريع لإيقاف مثل هذه المآسي التي يذهب ضحيتها الكثير من أبناء الدول الفقيرة بغية الهروب من الأوضاع الاقتصادية الخانقة في بلادهم .. وقال الأمين العام للهيئة إحسان بن صالح طيب أنه ووفقاً إلى تقرير المفوضية العليا لشؤون اللاجئين فإن آلاف المهاجرين من بعض الدول الفقيرة في غرب أفريقيا مثل غامبيا وبوركينافاسو وسيراليون وليبيريا وساحل العاج وموريتانيا يصلون إلى أجادير بوابة النيجر إلى الصحراء سنوياً في سبيل الوصول إلى أوروبا عن طريق البحر الأبيض المتوسط وقد بلغ عددهم في العام الحالي 1415هـ إلى (120) ألف شخص .. وأضاف أن هناك شاحنات تنقلهم من هذا المكان في رحلة شاقة تحت الشمس الحارقة في وسط الصحراء وهي رحلة تشبه الإعدام لأن الشاحنات قديمة للغاية وكثيرة التعطل حيث لا يوجد في الطريق ماء فيموتون من العطش فيمتلأ الصحراء بجثث الموتى .. وأضاف بأن تكاليف السفر تبلغ مئات الدولارات ثم تبدأ رحلة البحر التي تكلف أضعاف ذلك مع ابتلاعه لمئات اللاجئين .. وأشار الطيب إلى أن الهيئة إذ تعبر عن حزنها العميق لهذه المآسي التي تتواصل دون أن تتوقف تؤكد بأنها تحتاج إلى إيجاد حل لها من قبل المنظمات الإنسانية خصوصاً وإن تلك الزوارق في مثل ذلك البحر المتلاطم غير مؤهلة للنقل عبر هذه المسافات البعيدة ..
وبين الأمين العام لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية أن هذه الأوضاع تحتاج إلى تضافر جهود كل المنظمات الإنسانية حتى وإن دعت الحاجة إلى عقد اجتماع خاص لمناقشة هذه القضايا الملحة خصوصاً وإن هناك حوادث كثيرة بسبب هذه الرحلات لم ينج منها أحد حيث يتعرض جميع اللاجئون إلى عوامل جوية ورياح شديدة مما تدفع الزوارق إلى فقدان بوصلتها .. تجدر الإشارة إلى أن هؤلاء الضحايا دفعتهم ظروف بلادهم الصعبة إلى ركوب موجة المجهول بعد أن تركوا زوجاتهم وفلذات أكبادهم في ديارهم الفقيرة ظناً منهم أن هذه الرحلة المجهولة ستعود عليهم بالرخاء لإنقاذ أسرهم من وهدة الجوع والفقر والمرض ..

footer_menu_01 footer_menu_01 16 footer_menu_01 17 footer_menu_01 18 footer_menu_01 19 footer_menu_01 20 footer_menu_01 21 footer_menu_01 22
footer_menu_03 footer_menu_03 29 footer_menu_03 30 footer_menu_03 31 footer_menu_03 32 footer_menu_03 33 footer_menu_03 34 footer_menu_03 35